fbpx
الاستشارات النفسيةالتنمية البشرية

العقل الخارق

العقل الخارق، حيث تعد الذاكرة نعمة عظيمة حبانا الله ومن مزاياها أنها تحول بيننا وبين تكرار الأخطاء التي نرتكبها

ولذلك نحن بحاجة دائمة لتنشيط ذاكرتنا وجعلها متيقظة،

وفي هذا الكتاب تقدم لنا كارول فوردمان جملة من النصائح والخطوات المفيدة للذاكرة.

من المعلوم مدى أهمية العقل لدى الإنسان، وانظر مثلا إلى أبطال الرياضة فهم جميعهم يمتلكون نفس الموهبة ولكن ليسوا جميعهم على نفس القدر من النجاح والتفوق،

والسبب أن القدرات العقلية التي تنمي الموهبة وتحقق التفوق تختلف من شخص إلى آخر، وليس البنية الجسدية هي التي تحدد المتفوقين بل العقل.

والإنسان بحاجة ملحة لتنشيط المخ لأن ذلك له تأثير كبير على حياة الشخص، وللمخ جزءين اثنين؛ جزء أيمن وهو الجزء المسؤول عن المشاعر والخيال والأحلام،

وجزء أيسر وهو الجزء المسؤول عن التفكير والمنطق وهو الذي من خلاله يوجد الإنسان حلا لمشاكله

وما يتعرض له في الواقع.

وكل واحد منا يدرك من خلال شخصيته أي الجزءين يسيطر عليه،

علما وأن أفضل الأحوال هي تلك التي يعمل فيها الجزءان سويا.


ولتنشيط المخ والوصول إلى عقل خارق يحتاج الشخص إلى:


أولاً:

التمرين على التركيز في بعض الأمور لمدة خمسة عشر دقيقة مع المداومة على ذلك،

من ذلك التركيز على عملية التنفس بمراقبة الشهيق والزفير، وهذا التمرين يساعد على التأمل، وكذلك يساعد على الوصول إلى عقل خارق.


ثانياً:

وأيضا تمرين استبدال المشاعر الإيجابية بتلك المشاعر السلبية، وللقيام بذلك تحتاج أشياء بسيطة كممارسة الرياضة،

مع إطلاق الفكر في الأمور التي تشعرك بالسعادة، وإذا قدر لك أن تفقد حبيبا فلا تكبت مشاعر الحزن،

بل عشها وابك إن كان البكاء سبيلا لراحتك.


ثالثاً:

كما يمكنك مراقبة حركة عقارب الساعة لمدة ثلاثين ثانية، ولا تشغل فكرك بأي شيء آخر حينها،

وإن حدث وفكرت خلالها بشيء آخر فأعد التمرين.

أما إن كنت من الذين يقضون جل وقتهم في أحلام اليقظة فينبغي لك أن تحدد وقتا من اليوم للقيام بذلك،

يكون وقتا ثابتا وتمنع نفسك من الغرق في الخيالات والأحلام خارج ذلك الوقت المحدد.

وأخيرا

ينبغي لك تدريب حاسة سمعك على سماع الأصوات المنخفضة، قم مثلا بتخفيض صوت الراديو

وحاول أن تركز جيدا لتعرف ما يقال.


ثم تقترح الكاتبة كذلك مجموعة من التمارين لتقوية الذاكرة والوصول إلى عقلٍ خارق وهي:


• استخدم ترتيب لعبة اللغز puzzle
• استعين ببعض الأشياء للتذكر مثل ربط خيط حول المعصم.
•يمكنك أيضاً الاعتماد على أسلوب الربط بين المواضيع خلال الحفظ كربط المعلومة بمكان معين يذكرك بها.
• وكذلك استخدم التكرار عند الحفظ.

وقد قلنا أن الجزء الأيسر من المخ هو المسؤول عن حل المشاكل والتفكير المنطقي وأيضا تحتاج لتدريبه حتى يمكنك مواجهة ما يعترضك من مشاكل ومواقف؛

ويكون ذلك باعتماد بعض الألعاب التي تقوم على طرح أسئلة الذكاء أو الاختبارات العملية، وكذلك أسئلة الخداع المنطقي.
وأيضا بإمكانك التمرن على خلق قصص بسيطة، ثم تخيل أحداث ومواقف تحتاج تدخلا وحلا ومحاولة إيجاد حلول لها.

أما الجزء الأيمن من المخ فتحتاج لتنمية قدراتك على التواصل مع الأخرين فتقوي ثقتك بنفسك،

وقدرتك على التعبير عن نفسك وعن مشاعرك دون أية عراقيل.

ختاما؛ رغم كل ما قد نعانيه بسبب الذاكرة وما تثيره فينا الذكريات من أحزان

إلا أنه علينا أن ننظر إلى الأمر من زاوية أخرى أكثر إيجابية وحينها سندرك أهمية الذاكرة

في الحيلولة بيننا وبين تكرار نفس الأخطاء.


تعرف أيضاً على مفتاح القوة من هنا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!